آخر المقالات

نيرتتي.. تجسد إعتصام القيادة العامة من جديد

No comments

هنالك في وسط إقليم دارفور غرب السودان بولاية غرب جبل مره تقع مدينة “نيرتتي” ، وهي إحدى المدن الكبرى في المنطقة، تتميز مدينة نيرتتي بطبيعة سياحية فريدة و أراضي زراعية خصبة وبها أيضا اكبر استراحة سياحية في الولاية.

فهذة المنطقة لم تشهد إستقرار وسلام دائم منذ إندلاع الصراع العسكري بين الحركات المسلحة والنظام السابق للحكم في السودان فعانت المنطقة وعانى انسان المنطقة الكثير من ألمآسي المتكرره من ضعف للبنية التحتية للمنطقة وشبه إنعدام للخدمات الصحية والتعليمية.

أيضاً غياب الدور الحكومي في بسط الأمن وحماية المواطن وممتلكاته كان سبباً في تفاقم وتأزم الاوضاع هناك؛ ومع وجود المليشيات المسلحة عانى سكان المنطقة لسنوات من الاعتداءات المسلحة؛ من قتل ونهب وتعذيب ولم يكن هنالك من يحرك ساكناً من المسؤولين وممثلي الحكومة في المنطقة الذين لم يقوموا بأي خطوات حقيقة تجاه معاناة المواطنين.

صور ممن اعتصام مدينة نيرتتي / وسائل التواصل الاجتماعي

في الشهر الماضي وتحديداً في 28 يونيو(حزيران) 2020م وبعد عدة اعتداءات من المليشيات المسلحة على مزارع المواطنين والذين لم يسلموا حتى داخل منازلهم من الاعتداء والقتل، خرج سكان مدينة “نيرتتي” إلى رئاسة المحلية احتجاجاً لعدم توفير الأمن والحماية، وعدم محاسبة المعتدين او إتخاذ أي اجراء ضد المعتدين، إستمرت الإحتجاجات وتحولت إلى إعتصام حتى تحقيق مطالبهم والتي هى حقوق بديهية ومطالب مشروعة، تتمثل في :

1. إقالة اللجنة الامنية .

2. جمع السلاح الغير مقنن.

3. توفير الأمن والحماية بالمنطقة.

4. حماية المزارعين بالمزارع لإنجاح الموسم الزراعي.

5. إسترداد المواشي المنهوبة بواسطة المليشيات المسلحة خلال الشهرين الماضيين.

6. القبض على الجناة الذين تم فتح البلاغ ضدهم وتقديمهم للعدالة لإنصاف الضحايا.

7. فتح المسارات والسواني لتجاوز الاحتكاكات بين المزارعين والرعاة.

إستمر اعتصام نيرتتي الى ان وصل يومه السابع توالياً صامداً ومتحدياً حتى تحقيق جميع المطالب.

أعاد لنا إعتصام نيرتي ذكرى إعتصام القيادة العامة الذي وقف فيه السودان اجمع ضد الظلم وواجه الرصاص الغادر بصدور عارية وايدى فارغة فقط متسلحين بسلمية ادهشت العالم اجمع حتى انتصروا على الظلم والظالم .

وهنالك في وسط دارفور “نيرتتي” تم إعادة هذا الحدث العظيم بدعم مستمر من اهالى المنطقة ومعسكرات النازحيين والقرى القريبة الذين هبوا جميعاً وبأعداد كبيرة مساندين وداعمين لأهالي نيرتتى، فإعتصام نيرتتي لا يعبر عن نيرتتي فقط فهو يعبر عن قضية إقليم بأكمله يضم خمس ولايات كبرى تعاني ماتعانيه نيرتتي من سنوات طويله، ايضاً لم يقتصر الدعم على المعسكرات والقرى المجاورة فقط ، ففي اليوم الرابع من الإعتصام وقف محتجون في مدينة نيالا رافعين لافتاتهم داعمين لأهالي نيرتتي في مطالبهم المشروعة، كما لم يستطع البعض الوقوف والدعم من بعيد بل أعدوا عدتهم وحركوا سياراتهم متوجهين إلى مدينة نيرتتي للمشاركة في الإعتصام ووصلوا الى أرض الإعتصام بسيارات مليئة بالمواطنين القادمون للمشاركة في الإعتصام  في اليوم الخامس منه والموافق 2يوليو الجاري، وقد تم استقبالهم بالهتافات والتراحيب من المعتصمين، ولا زال الكثير من مختلف المناطق يتوافدون الى #اعتصام_نيرتتي داعمين ومساندين حتى تحقيق المطالب.

صور من إعتصام مدينة نيرتتي / وسائل التواصل الاجتماعي

هذا الإعتصام يعيد الجميع إلى ساحة إعتصام القيادة العامة ، كل من شارك به سيعلم ما معنى اعتصام ومطالب ومن لم يحالفه الحظ في إعتصام القيادة العامة من سكان الإقليم توجه إلى نيرتتي ليكون شريكاً في صناعة التغيير وداعماً إلى أن تحقق جميع مطالب المواطنين، ولما لاتحقق المطالب؟! إن اجتمع الشعب وقال كلمته فلابد للمطالب أن تتحقق وإن طال الزمن.

ومع دخول الإعتصام في يومه الخامس الى اليوم السادس اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعى واظهر الناشطون دعمهم الكامل للإعتصام وأعلنوا المسانده وبدؤوا يتساءلون عن غياب التجاوب مع المطالب وعن التقصير الحكومي الواضح تجاه المعتصمين، وعن ان مطالبهم مشروعة يتوجب تحقيقها .

 في تويتر اطلق منبر المغردين السودانيين وهو “منصة الإعلام البديل” في مواقع التواصل الإجتماعي وصاحب الوسوم الشهيرة، أعلن عن وسم #كلنا_نيرتتي وايضاً عن #اعتصام_نيرتتي تضامنًا مع قضية المعتصمين ومطالبهم المشروعة، 

ايضاً اعلن تجمع المهنين السودانيين في بيان له عن كامل تضامنهم مع المعتصمين وطالب الحكومة بالتحرك فوراً لتحقيق مطالب المعتصمين.

نيرتتي بعد سنين من الحروب والمآسي واليأس اليوم تعييد تجسيد افضل لحظات الشعب السوداني واكثرها وحدة وتماسك، تعتصم امام رئاسة محلية غرب جبل مرة، ولن تترك مكان الاعتصام حتى تصل إلى حقوقها المسلوبة ومطالبها المشروعة.

محمد عثمان

كاتب وناشط انترنت

محمد عثماننيرتتي.. تجسد إعتصام القيادة العامة من جديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.